منتدى صرخات شعرية

أهلا ومرحبا بك ، يسعدنا انضمامك الى اسرتنا فى { منتدى صرخات شعرية}مرحبًا عدد ما أزهر بالأرض من زهور مرحبا بك ممزوجة .. بعطر الورد ، ورائحة البخور
 شاعر فقير بيده جرّة فارغة  2-2010

منتدى صرخات شعرية

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتدى صرخات شعرية

ديوان شاعرثورة مصريه

* * * *ايها السيساوى اللعين -- قل ما شئت فى مسبة عرضى فإن فعلى فعل العظام -- سيبقى صوتك مثل النباح وصمتي اعلى من كل الكلام -- سوف تعجزعن سمعي واذناك قد أصيبتا بالصمام -- فشتان بين الحرمثلى وبين مثلك ياابن الحرام -- شاعرثورة مصرية * * * * السيسى وعسكره في مصر يحاربون الاسلام بينما أقباط الغرب ينصرون الاسلام -- لا أدرى من أى الوجوه نأخذ عقيدتنا-- من تواضرس أم من مشايخ المنصر == وكلاهما كأبليس جاهدا فى غوايتنا -- فلم يبقى إلا وجه الوثنية أن يحضر == فالعســكر قتــلو أهــل التقى فينا -- واعتقلو ونفو الباقين فى المهجر == وبلا خجل يلعـبون بدين محمد -- واعطو لاعدائه الإضائة الأخضر == يحاربون عقيدتنا ويمحون هويتنا -- ولا ندرى أين براءة الأوقاف والأزهر == ومسرح التنصير مقام فى حمايتهم-- والسلفية فى ظهر المسلمين كالخنجر == جميعهم لهدم الإسلام قد عملو-- ليستبدلو النور بالعقائد الأحقر == فالدين الحنيف فى قلوبنا غرس -- وغيرلا إله الاالله على اللسان لايذكر == سنفديه بالأرواح وبالدم نسقيه-- حتى يأتينا النصر من إلاهنا الأكبر == شاعر ثورة مصر * * * *

شاعر فقير بيده جرّة فارغة

Admin
Admin
Admin

كاتب لامع :  شاعر فقير بيده جرّة فارغة  2107_q11
--------------------------------------------------------
 شاعر فقير بيده جرّة فارغة  Oky33511




عدد المساهمات : 496
تاريخ التسجيل : 25/11/2013

 شاعر فقير بيده جرّة فارغة  Empty شاعر فقير بيده جرّة فارغة

مُساهمة من طرف Admin في السبت فبراير 01, 2020 9:43 am

شاعر فقير بيده جرّة فارغة

استدعى احد الخلفاء شعراء مصر ،
فصادفهم شاعر فقير بيده جرّة فارغة ..
ذاهباً إلى البحر ليملأها ماء ،
فرافقهم إلى أن وصلوا إلى دار الخلافة ،
فبالغ الخليفة في إكرامهم والإنعام عليهم ،
ولّما رأى الرجل والجرّة على كتفه ..
و نظر إلى ثيابه الرّثة ..
قال: من أنت ؟ وما حاجتك ؟
فأنشد الرجل :
و لما رأيتُ القومَ شدوا رحالهم
إلى بحرِك الطَّامي أتيتُ بِجرتّي
فقال الخليفة :
املأوا له الجّرة ذهباً وفضّة.
فحسده بعض الحاضرين وقالوا للخليفة :
هذا فقير مجنون لا يعرف قيمة هذا المال ،
وربّما أتلفه وضيّعه.
فقال الخليفة :
هو ماله يفعل به ما يشاء، فمُلئت له جرّته ذهباً ،
وخرج إلى الباب ففرّق المال لجميع الفقراء ،
وبلغ الخليفة ذلك فاستدعاه وسأله عن ذلك فقال :
يجود علينا الخيّرون بمالهم
و نحن بمال الخيّرين نجود
فأعجب الخليفة بجوابه ،
وأمر أن تُملأ جرّتُه عشر مرّات ،
وقال : الحسنة بعشر أمثالها ..
فأنشد الفقير هذه الأبيات الشعرية
التي يتم تداولها عبر مئات السنين :-

ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻟﻠﻨﺎﺱ ﻣﺎﺩﺍﻡ ﺍﻟﻮﻓﺎﺀ ﺑﻬﻢ .…
ﻭﺍﻟﻌﺴﺮ ﻭﺍﻟﻴﺴﺮ ﺃﻭﻗﺎﺕ ﻭﺳﺎﻋﺎﺕ
ﻭﺃﻛﺮﻡ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﺎ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻮﺭﻯ ﺭﺟﻞ .…
ﺗﻘﻀﻰ ﻋﻠﻰ ﻳﺪﻩ ﻟﻠﻨﺎﺱ ﺣﺎﺟﺎﺕ
ﻻ ﺗﻘﻄﻌﻦ ﻳﺪ ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﻋﻦ ﺃﺣــﺪ ……
ﻣـﺎ ﺩﻣـﺖ ﺗـﻘﺪﺭ ﻭﺍﻷﻳـﺎﻡ ﺗـــﺎﺭﺍﺕ
ﻭﺍﺫﻛﺮ ﻓﻀﻴﻠﺔ ﺻﻨﻊ ﺍﻟﻠﻪ ﺇﺫ ﺟﻌﻠﺖ .…
ﺇﻟﻴﻚ ﻻ ﻟﻚ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺣﺎﺟـــﺎﺕ
ﻗﺪ ﻣﺎﺕ ﻗﻮﻡ ﻭﻣﺎ ﻣــﺎﺗﺖ ﻓﻀﺎﺋﻠﻬﻢ .…
ﻭﻋﺎﺵ ﻗﻮﻡ ﻭﻫﻢ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺃﻣﻮﺍﺕ‬

التلذذ بالعطاء - وقضاء حوائج الناس لا يعرفه سوى العظماء وأصحاب الأخلاق الفاضله
وليس دائماً العطاء بالمنح
بل أحياناً يكون العطاء بالمنع
فكتمان الغضب و ستر أسرار الناس و كف اللسان
عن أعراضهم .. هو من أنبل أنواع العطاء

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 30, 2020 4:58 pm